التخطي إلى المحتوى

بعد رغبة البرتغالي جواو فليكس لاعب أتلتيكو مدريد الإسباني  في مغادرة الروخي بلانكوس ,استقرت إدارة أتلتيكو مدريد على التعاقد مع المهاجم بورخا إجليسياس، المحترف حاليا في صفوف ريال بيتيس، لتعويض الرحيل المحتمل للبرتغالي جواو فيلكس.

 

وبحسب  صحيفة (ماركا) الرياضية، فان إجليسياس هو اللاعب المستهدف من إدارة “الروخيبلانكوس” خلال سوق الانتقالات الشتوية المقبلة، حال تم الاتفاق على مغادرة جواو فيلكس لجدران النادي المدريدي.

 

وكان جواو فيلكس قد أبدى رغبته في خوض تجربة جديدة بعيدة عن أتلتيكو، ويعد مانشستر يونايتد وآرسنال وباريس سان جيرمان من بين الأندية المرشحة للتعاقد معه في يناير/كانون ثان المقبل.

 

وأكدت أن إجليسياس هو اللاعب المفضل للمدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني، الذي يبحث عن رفع معدلات التهديف للفريق والتي تعد الأقل منذ توليه المنصب، بواقع 1.33 هدفا في المباراة.

 

وحاول أتلتيكو في الماضي التفاوض مع إجليسياس حينما كان لاعبا في إسبانيول لكن المفاوضات لم تسر كما ينبغي لضم اللاعب الذي كان على أبواب القائمة النهائية لمنتخب إسبانيا في مونديال قطر.

 

وانضم بورخا للبيتيس في صيف 2019 بمقابل يصل إلى 28 مليون يورو، وقبلها لعب في صفوف فياريال، ريال ساراجوسا، سيلتا فيجو وإسبانيو.

 

الجدير ذكرة ان فيلكس لم يعد مرتاحا في أتلتيكو مدريد بعد ان حصلت فيه خلافات مع المدرب الذي لم يشركه في الكثير من المباريات التي خاضها حتى الأن مما اثار رغبة اللاعب في الرحيل .

 

ويعد جواو من ابرز اللاعبين الذين ظهروا مع الفريق الملكي في المواسم الماضية وقدم مباريات قوية رغم صغر سنة , إلا انه يعد ابرز النجوم الذي تسعى العديد من الاندية في الحصول على خدماته .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *